Friday, December 15, 2006

Islamic militants in Cairo?!

Yes it is true,and the country had done a right thing maybe for the first time.
Sandmonkey has it all

11 Comments:

Blogger micheal mohsen said...

Pharoh:
I got shocked by these news the first time I heard..I thought firstly tht mahdy akef dont mean seriously tht he have over 10000 militant trained people tht can fight abroad well..but now, I do believe however,unfortunately, those 10000 ll fight inside egypt not outside which means:"expect from now much violence"...rabna yostor

11:51 AM  
Blogger maf2ou3a said...

at least now the government has wakenup to see their danger and the gravity of the situation

1:48 AM  
Blogger Urban_Infidel said...

Hey Pharaoh,

I hope this comment comes through. I have been having problems posting on yours and on other Egyptian blogs.

8:38 AM  
Blogger Pharaoh said...

Thanks for your comment Michael and welcome,i hope people can get up and recognizw the quagmire the religion is taking them to.people never learn from past experience and never know that a religion can't rule people and especially with Islamic violence culture.
Maf2ou3a:maybe we all don't like what the governmet does sometimes but we totally agree to smack Islamists down,we don't want it in our country!
Urban_infidele:
Welcome back and waiting for more of your nice comments.

12:27 AM  
Anonymous Anonymous said...

التطرف موجود من اتباع اى دين
يعني فى الديانة المسيحية تاريخيا لو سيادتك قريته حتلاقي ان
ما ارتكبته أوربا المسيحية أفظع مما ارتكبه العرب والمسلمون، اى كانت أوربا المسيحية ـ بزعامة الكنيسة الكاثولوكية ـ أكثر من المسلمين إخلاصا لثقافة التعصب والتطرف والارهاب الدينى والحروب الدينية ومحاكم التفتيش. يكفى أنه لم توجد للمسلمين مؤسسة دينية كهنوتية رسمية كالبابوبة الكاثولوكية وغيرها تقود باسم المسيحية الحروب الصليبية والكشوف الجغرافية والاستعمار وابادة الآخر ، وإحراق المخالف فى المذهب من سافونا رولا الى اضطهاد جاليليو وغيره.

3:58 AM  
Blogger Pharaoh said...

الكلام بتاعك ده صحيح و أنا مبعملش مقارنة بين الأسلام و المسيحية,و انت قلت بنفسك ,تاريخا الكلام ده كان من أيام العصور الوسطي ,أيام الجهل و عصور الظلام قبل عصور النهضة لكن في القرن الحادي و العشرين المسلمين لسه بيلجأوا للعنف ,القتل للمرتد و استباحة دم أي مفكر أو كاتب ميعجبهومش كلامه و دي حاجات كل الناس عارفاها لأن العنف عند المسلمين أسهل من الحوار و المنطق, و المسلمون مش محتاجين مؤسسة كهنوتية أو غيرة ,كفاية أن أي شيخ يحل دم حد و تلاقي الاف ينفذوا الأمر .في أوروبا الناس أدركت الموضوع و عرفت أن العلمانية هي الحل و فعلا هم أحسن شعوب و لكن عندنا لا تزال الناس بتؤمن أن الدين هو الحل مما يبشر بعصور ظلام زي اللي حضرتك اتكلمت عنها بالضبط.المسيحيون عمرهم ما انكروا الحقائق دي و حريتهم في التأريخ هي اللي اديتك الفرصة علشان تعرف الكلام ده و عمرهم ما قالوا ساعتها ان المسيحية دين سلام و خلافه,لكن الي الأن العنف المقنن في الأسلام بيتم و الناس ترجع تقول انه دين سلام.

8:41 AM  
Anonymous Anonymous said...

الحصل فى المسيحية فى العصور الوسطي
الانت سميتة عصر ظلام وجهل لم ينفي وجود
المسيحية كدين وحدث ذلك
رغم رسالة سيدنا المسيح
الكانت كلها حب وخير ..
يعني خلاف لدينهم الدعي للمحبه


ودا نفسة البيصنعه المسلمين فى العصر الوقتي الانا بعتبرة برضة عصر جهل وظلام
رغم وجود دين بيدعو للرحمة ..

يعني العيب مش فى الدين ولا فى تعاليمة
رغم ان المارس التعذيب فى الكنيسة هم رجال الدين
وكذلك الممكن يهدر دم احد الوقتي هو رجل دين مسلم

بس خليني اقولك ان لا يوجد آية فى القرآن تقول اقتل المرتد .. بالعكس

القرآن يقول ( لا اكراه فى الدين قد تبين الرشد من الغي )
وفى سورة اخري ( من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر )

هو دا القالة القران لكن وما يفعلة المسلمين العكس

زي ما كانت رسالة المسيح الرحمة والمحبة
وفعل المسيحيين فى العصور الوسطي العكس

واتمني تكون فهمت مقصدي

اوعى تكون فاكر انى بهتم بكلام شيوخ الاسلام الوقتي اللهم الا القلة القليلة

انا بقرأ القرآن وافهم منه والوجدتة اكثر تسامحا مما يظهره اتباعه

شوفت مسلمين بيعاملوا مسيحيين كويس
ومسلمين بيعاملوهم وحش وشيوخ تقول دا صح لا دا غلط

قريت القرآن وحبيت اشوف اية الاية البتخص التعامل مع المسيحيين المش بيحربونا زي الامريكان ..

لقيتة بيقول ( لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم فى الدين ولم يخرجوكم من دياركم ان تبروهم وتقسطوا اليهم )

يعني مش بس نتعامل معاهم كويس لا نبرهم كمان يعني نتعامل معاهم بود وبر
وتعرف تماما ان البر اقوي تعبير انساني عن الحب

غير انة هناك حديث شريف للرسول صلي الله علية وسلم ( اذا فتحتم مصر فاستوصوا بقبطها خيرا فان لهم ذمة وصهرا )

الا يكفي كل ذلك لاعرف حقيقة تسامح هذا الدين

10:56 PM  
Blogger Pharaoh said...

حاجة جميلة أن يحتوي القرأن و السنة كل ايات التسامح دي.لكن الغريب في نفس الوقت ايات و احاديث الكراهية زي مثلا حديث:
( لا تبدؤوا اليهود ولا النصارى بالسلام ، فاذا لقيتم أحدهم في طريق فاضطروه الى أضيقه ) ( مسلم والترمذي وابو داوود )
و الأية التي تقول:( قَاتِلُوا الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَلَا يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُوا الْجِزْيَةَ عَنْ يَدٍ وَهُمْ صَاغِرُونَ ) التوبة :
و طبعا واضح أن دي عنصرية و عمرنا ما سمعنا أن مسلم دفع جزية في دولة أجنبية علشان مسلم يمكن القانون ده مبيطبقش لكن ناس كتيرة مؤمنة أنه لازم ينفذ .
و الأية الكريمة:( ولا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم اولياء بعض، ومن يتولهم منكم فانه منهم ) و طبعا ايه زي دي متساعدش علي بناء مجتمع ناجح و تشجع علي الكراهية.ده غير الواقع اللي بيقول ان في كراهية لفير المسلمين و تمييز ضدهم و ده اكيد مش نابع من فراغ ده غير الاف الأحاديث و الأسنادات التي تثبث كراهية الأسلام لغير المسلمين و اللي ممكن تطلع عليها بنفسك في أحكام أهل الذمة و أحكام الكافر في الشريعة الاسلامية للدكتور جبر محمود و أذكار النووي.

2:21 AM  
Anonymous Anonymous said...

عزيزي هناك تعارض بين بعض الاحاديث بسبب اخطاء فى النقل او تعمد الكذب على رسول الله والحديث اليتعارض مع نص قراني بيتلغى لانة بيعتبر ضعيف او من الاسرائيليات
حتي الاحاديث الفي صحيح بخاري ومسلم او كتب السنة لان تخيل حديث كتب بعد وفاة الرسول بكام مائة عام تفتكر لو قولت انت لشخص كلمتين وسالتهم عنة بكرة حيقولك نفس الكلمتين ؟




احاديث كتيرة متعارضة مع نص قراني فى نفس الحكم ولا بلتفت لها لان القرآن هو الحجة الاقوي ولم يتخللها الفبركة



اما الايات البتتكلم عن قتال المشركين فدا واضح جدا انة فى حال الحرب زي البيحصل الوقتي من امريكا الدولة المسيحي
يعني المفروض نقاتل فى الحالة دي دفاع عن النفس وبعد كدا نفرض جزية نظير حماية الجيش الاسلامي للبلد نفسها
ولا تنسي ان المجتمع البدوي ايام نزول ااسلام كان مجتمع همجي وكلة حروب وتناحرات


اما لما حدث وفتح عمرو بن العاص مصر وانقذ المسيحين من اضطهاد الرومان ودخل المسيحيين فى الجيش بعد ذلك والى اليوم فلا تجد ان المسيحيين يدفعون جزية لانهم منخرطين فى الجيش ولكن الجميع مسلم ومسيحي يدفع ضرايب للدولة

ولا حضرتك شايف حد مسيحي بيدفع جزية الوقتي ؟

وبعدين لما امريكا المسيحية بتقتل المسلمين فى العراق وكذلك اليهود بيقتلوا الفلسطنين هل معنى ذلك انسب كل التصرفات لديانة الدولة ؟


انا بقرأ القران واخد بالي من الايات اللها سبب نزول والمحكمة والمقيده والامرها مطلق
عشان اعرف افهم الاية دي اتقالت لية ولمين


وبعدين حضرتك لو شفت لما عمرو بن العاص فتح مصر
وارسل الخليفة عمر بن الخطاب ميثاق امن فية المسيحيين على صلبانهم وكنائسهم واحترم عقيدتهم وقصتة الشهيرة مع المسيحي الشكى لة ابن عمرو بن العاص فامرة بضرب ابن عمرو وهو حاكم مصر وقال مقولتة الشهيرة عمر بن الخطاب ( متي استعبدتم الناس وقد خلقتهم امهاتهم احرارا ؟ )




هذا هو خلق الاسلام البيمثلة ثاني اقرب صحابي لرسول الله وهو عمر بن الخطاب رضي الله عنه الكان رغم قوتة وشجاعتةيبكي لو حد من الرعية قالة اتق الله يا عمر

ودا التعرف منه فعلا الدين مش تجيبلي مثلا واحد زي اسامة بن لادن ولا بتوع طالبان الله يحرقهم

اخيرا بالنسبة للاية بتاع اليهود والنصاري بعضهم اولى ببعض كان لها سبب نزول ولو حضرتك بصيت الوقتي حتلاقى المعنى بيتكرر فى التحالف الامريكي الاسرائيلي على العرب والمسلمين


وفى نفس الوقت فية اية بتقول ( ولتجدناقربهم موده للذين آمنوا الذين قالوا انا نصاري ذلك ان منهم رهبانا وقسيسين وانهم لا يستكبرون)

وبرضة كان لها سبب نزول لما بكي النجاشي عندما استمع لسورة مريم فى القرآن الكريم وقال هذا الذي جاء بة عيسي ابن مريم


على فكرة انا متشكرة انك بتظهر مشاركاتى واشكرك اكثر على حوارك المهذب العقلاني
وصدقني انا بفكر والله العظيم زيك ومش بتبع الا العقلي بيقبلة مش مسالة تحيز للاسلام او لغيرة بالعكس انا بحترم كل الاديان ومن شروط اسلامي انى اؤمن بباقي الكتب السماوية

4:30 AM  
Blogger Pharaoh said...

عزيزتي الأنونيموس:الأحاديث التي أوردتها صحيحة و يمكنك التأكد منها.أن تقولي الا ننسب الدين الي الحروب,أمريكا حروبها أهدافها سياسية واضحة و لكن العنف الذي يقوم به المسلمون يتم بأسم الدين علانية,حد الردة يطبق في أكثر من 10 دول و لم ينكره أحد و معقول محدش فكر في التفكير بتاعك في كل العشر دول؟اذا سألتي أي شيخ هيقولك ايه هو حد الردة بوضوح و لو عايزة تعرفي عمر بن الخطاب عمل ايه كمان ,اطلعي علي الموقع ده http://www.ladeeni.net/pn/Article104.html و دي حاجات المسلمين مبيقولوهاش طبعا .و بعدين انتي بتفسري كل اية علي حسب موقف نزولها؟طب و ده يبقي تشريع للناس ازاي؟لما اية تدعوا للكره و ايه تدعوا للتسامح؟المفروق ان ده قرأن للتعاملات بين الناس مش مذكرات بكتب الأيات علي حسب الموقف و هل المفروض أن أي مسلم يمسك كتاب تفسير و هو بيقرأ القرأن؟؟ثم اشمعنا الأحاديث اللي انا جبتها هي اللي موضوعة و اسرائيليات و بتاعتك هي السليمة الي الأن؟هل لأنك مقتنعة بكده؟طب مانا كمان مقتنع ,لو عندك دليل أنها موضوعة أو أن احاديثك هلي الصحيحة قولي لي عليه ده غير أن في مئات الأحاديث من كتب علي شاكلة محرمات استهان بها الناس و دي كتب بتشر في السعودية و بتحرم الموسيقي و الشطرنج و كل حاجة,أفتكر أن السعودية مش حتحط اسرائيليات في كتبها.

10:36 AM  
Anonymous Anonymous said...

اولا انا قولت الحديث البشوفانة بيتعارض مع صحيح آية قرآنية لا التفت لة

كل آيات القرآن لم تذكر حد الردالقتل
حتي فية آية صريحه فى سورة البقرة بتقول ( ومن يرتد منكم عن دينة ويمت وهو كافر فقد حبط عمله فى الدنيا والاخرة)

اعلم اخى الفضل ان السعودية تتبع مذهب متشددوهو المذهب الوهابي
وهناك خلط بين تقاليد البيئة البدوية وبين تعاليم الاسلام .. ما تفعلة السعودية كثيرا هو نابع من بيئة بدوية جافة وعادات قديمة

ومش انا لوحدي البقول الكلام دا
تقدر تشوف كتب الامام محمد عبده
وجمال الدين الافغاني والعلماء المسلمين المعتدلين الثاروا على المنهجية الوهابية السلفية ..

مش بقول حديثك انت الصح ولا انا
بقول اى حديث يتعارض مع صحيح ىية قرانية فلا نأخذ به

وهناك احاديث تراجع عنها الرسول
كقوله ( كنت قد نهيتكم عن زيارة القبور الا فزورها فانها تذكر بالموت )

بيكون قد ابدي راية بشئ لسبب ما كخوفة ان يغلوا الناس فى القبور كالسابقين
وتنزل علية اية فيها حكم او يوحي الية بشئ اخر فيعدل كلامة لانة بشر

بالنسبة للايات هناك ايات حكمها مطلق واخري لها سبب نزول واخرى حكمها عام

فية ايات بتدعو لتجنب الخمر وقت الصلاة
ثم تدرج الحكم الى التحريم المطلق
وعلينا ان ناخذ باخر حكم
والتدرج اتى مراعاه لسلوك بيئة جاهلية
كانت تشرب الخمر كالماء فاستخدام القران معهم اسلوب يدرس فى علم النفس
وهو التدرج فى تلاقي الشي
كما يفعل مع مدمني المخدرات حاليا
وفى خطوات العلاج يكون هناك جرعات من المخدر ولكن بدرجات متفاوتة

عزيزي لقد مرت بى فترة تشككت فى كل شئ
وتجردت من معتقداتى المتوارثة
وبدات افكر فى كل الامور بشكل محايد
فقرأت للامام الغزالى والشيخ محمد عبده والافغانى ابو حامد الغزالى وهو مر بنفس التجربة ثم اهتدي والف كتاب المنقذ من الضلال وكذلك الدكتور مصطفي محمود والف كتاب حوار مع صديقي الملحد

اما بالنسبة لقضية التكفير فالكفر هو انكار ما تعتقده انت
فانا كافرة ايضا من وجه نظر المسيحيين واليهود ام تعتقد انهم يعتبروا المسلمين مؤمنين ؟ لو كان ذلك لامنوا بالاسلام ولكنهم يعتقدون بكفرنا ايضا ولا يضايقني ذلك لانة شئ طبيعي ..


فى النهاية احب اقولك ان اعز صديقاتي مسيحية واعاملها بما اجده من نص قرآني فى معاملة اهل الكتاب المش بيئذوني ولا بيحاربوني فى الدين

ولا يهمني ان يدخل الاسلام احد .. ممكن حيسعدني لكن فى النهاية دي علاقة بينة وبين ربة لا انا حدخل الجنة ولا النار مكان حد .. وربنا اعلم بالقلوب

10:51 PM  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home